صورة مبمرج حزين - مقال 5 تحديات يواجهها المبرمج المبتدئ

5 تحديات يواجهها المبرمج المبتدئ في الحصول على وظيفته الأولى

زمن القراءة: 8 دقائق

بصفتك مبرمجًا مبتدئًا، قد تواجه العديد من التحديات والصعوبات عند محاولة العثور على وظيفتك الأولى. فقلة الخبرة، وعدم امتلاك المهارات اللازمة، وغيرها من العوامل الأخرى تجعل مهمتك في البحث عن وظيفة أمرًا صعبًا. لكن لا تيأس! هناك طرق عديدة للتغلب على هذه التحديات والحصول على وظيفة البرمجة التي طالما حلمت بها. في هذا المقال، سأستعرض معك سريعًا أكثر خمس تحديات شيوعًا يواجهها المبرمج المبتدئ أثناء رحلته في البحث عن وظيفة، وسأقدم لك بعض النصائح حول كيفية التغلب عليها؛ لذا، تابع القراءة حتى النهاية.

5 تحديات يواجهها المبرمج المبتدئ في الحصول على وظيفة

1. نقص الخبرة

أحد أكبر التحديات التي تواجه المبرمج المبتدئ هو نقص الخبرة، حيث يحتاج العديد من أصحاب الأعمال إلى مستوى معين من الخبرة قبل أن يفكروا في تعيين شخص ما. ووفقًا لبعض الإحصائيات لعام 2022، فإن 91٪ من أصحاب الأعمال يفضلون أن يكون لدى مرشحيهم خبرة عملية، ويفضل 65٪ منهم أن يتمتع مرشحوهم بخبرة عملية ذات صلة بالوظيفة المُتقدم لها. وعندما يتعلق الأمر بالبرمجة، قد يكون من الصعب الحصول على وظيفة إذا كنت قد بدأت رحلتك في البحث عن عمل للتو، وليس لديك أي خبرة.

طرق للتغلب على نقص الخبرة بالنسبة إلى المبرمج المبتدئ:

  •  الطريقة الأولى: التطوع أو التدريب في شركة من أجل الحصول على بعض الخبرة الواقعية. يمكنك استخدام بعض منصات التواصل الاحترافية مثل لينكيدان في البحث عن فرص تدريب، والذي من الممكن أن يكون مدفوعًا. كل ما عليك فعله هو الذهاب لموقع لينكد ان، أو أى موقع توظيف آخر كموقع وظف (Wuzzuf) مثلًا، والبحث فيهم عن فرص تدريب عن طريق ضبط فلاتر البحث على تدريب أو (Internship). يُمكنك كذلك اختيار مكان التدريب أو أن يكون عن بعد (Remotely). ألقِ نظرة على المثال التالي من موقع لينكد ان.
 
  • الطريقة الثانية: العمل على إنشاء المشاريع الشخصية، وإنشاء معرض خاص تعرض فيه مهاراتك، فيمكنك مثلًا العمل على إنشاء مشروع تطبيق للهاتف أو تطوير موقع ويب مع زملائك أو البحث عن مواقع تتبنى فكرة تطبيق المشاريع مثل موقع Codementor والذي تجد به عددًا من المشاريع لمجالات برمجية مختلفة، وكذلك أن تُساهم في إنشاء مشاريع على GitHub.
  • الطريقة الثالثة: يمكن أن يكون الانخراط في مجتمعات البرمجة مثل مجتمع stackoverflow ومنتدى freecodecamp مفيدًا أيضًا. وغالبًا ما تكون هناك لقاءات ومنتديات وفاعليات للتعلم من المبرمجين الأكثر خبرة والتواصل مع أصحاب العمل المحتملين.

مع القليل من الجهد، والبحث المستمر، وبعض الصبر مزامنةً بالتطوير المستمر لمهاراتك يمكنك التغلب على نقص الخبرة والحصول على وظيفة البرمجة التي تحلم بها.

2. الشعور بالحيرة

أحد التحديات التي قد تواجهها كمبرمج مبتدئ عند البحث عن وظيفتك الأولى هو عدم معرفتك أساسًا بما تريد. فقد تصاب ببعض الحيرة في اختيار مجال البرمجة الذي تريد العمل به أو نوع الشركة التي تريد العمل بها. هل تريد العمل في شركة كبيرة أم صغيرة؟ هل تريد العمل على تطوير مواقع الويب أم تطبيقات الهواتف المحمولة؟ هل تنوي العمل في بلدك أم العمل في الخارج؟

طرق يمكنك بها التغلب على حيرتك كمبرمج مبتدئ:

  • الطريقة الأولى: تتمثل في إلقاء نظرة على الوظائف المعروضة في مجال البرمجة في البلد التي تنوي العمل به لمعرفة متطلبات كل وظيفة ومدى توافقها مع مهاراتك الحالية. فإذا كنت تنوي العمل في مصر في وظيفة Frontend developer مثلًا، ستجد أن الأطر المشهورة هنا هي angular مثلًا، وإذا كنت تنوي العمل في نفس الوظيفة ولكن في بلد أوروبي أو خليجي آخر، فستجد أطر وتقنيات أخرى وكذلك لغات برمجة أخرى.
  • الطريقة الثانية: التحدث مع الأشخاص الذين يعملون بالفعل في مجال البرمجة وسؤالهم عن تجاربهم. وهذا ما تقدمه المدرسة كخدمة مجانية من خلال صفحة “أنت تسأل والمدرسة تُجيب” للإجابة عن أي سؤال يدور في ذهنك حول البرمجة ومجالاتها المختلفة، أو المجال التقني عمومًا.
  • الطريقة الثالثة: يُمكنك الاطلاع على المقالات والمدونات حول تخصصات البرمجة المختلفة لمعرفة ما إذا كان هناك أي شيء يثير اهتمامك. يمكنك تصفح مدونة المدرسة، والتي تهتم بكل ما يخص البرمجة ومجالاتها المختلفة.

بمجرد أن تكون لديك فكرة أفضل عما تريده، سيسهل عليك العثور على الوظيفة التي تحلم بها.

3. عدم وجود شبكة من العلاقات

تعتبر العلاقات جزءًا مهمًا في العثور على وظيفة في أي مجال، وخاصةً في مجال البرمجة. فإذا لم يكن لديك أي جهات اتصال في مجالك أو لا تعرف أي شخص يعمل في البرمجة، فقد يكون من الصعب معرفة الوظائف المتاحة في بعض الشركات، أو عرض سيرتك الذاتية على أصحاب الأعمال المحتملين عن طريق ترشحيك من خلال جهات الاتصال هذه. ووفقًا لبعض الإحصائيات، فإن 68% ممن يبحثون عن وظيفة يلجئون إلى اقتراحات من الأصدقاء أو العائلة، و71% منهم يتجهون إلى الإحالات والتوصيات عن طريق أشخاص آخرين.

طرق التغلب على عدم وجود شبكة من العلاقات:

  • الطريقة الأولى: متابعة أو حضور الفاعليات المختلفة، مثل اللقاءات أو المؤتمرات الخاصة بالتكنولوجيا والبرمجة. سيعطيك هذا فرصة لمقابلة الأشخاص الذين يعملون في مجالك البرمجي، وربما كسب بعض المعارف والعلاقات القيمة. ألقِ نظرة على هذه الفاعلية لتتعرف أكثر عن تفاصيل مثل هذه الفاعليات البرمجية.
  • الطريقة الثانية: الوصول إلى الأشخاص الذين تعرفهم والذين يعملون في مجال اهتمامك البرمجي وطلب المشورة عن طريق لينكد ان وغيره من وسائل التواصل.
  • الطريقة الثالثة: يُمكنك استخدام وسائل التواصل الاجتماعي للتواصل مع الأشخاص في مجالك وتوسيع شبكتك وظهورك رقميًا. ألقِ نظرة على هذا المقال والذي يوضح لك كيف تسوق لنفسك وتظهر رقميًا.

4. عدم امتلاك المهارات الكافية

قد يواجه المبرمج المبتدأ صعوبات في البحث عن عمل إذا لم يكن لديه المهارات التقنية اللازمة، ففي عالم التكنولوجيا السريع، من المهم التأكد من أنك مطلع على أحدث التقنيات والاتجاهات حتى تتمكن من إظهار معرفتك في سيرتك الذاتية وأثناء المقابلات الشخصية أيضًا. ولا يخفى علينا جميعًا ما ظهر من تطبيقات حديثة للذكاء الاصطناعي كشات جي بي تي (Chat gpt) في الأيام القليلة الماضية. يُمكنك معرفة المزيد عن شات جي بي تي (ChatGPT) من هنا، واحصل على شهادة معتمدة بعد انتهائك من هذه الدورة المجانية.

طرق التغلب على عدم امتلاك المهارات الكافية:

  • الطريقة الأولى: استثمر في نفسك وحسن من مهاراتك التقنية باستمرار عن طريق أخذ الدورات المتخصصة في مجالك وتعلم مهارات جديدة. ونوصي بأن تبحث عن برنامجًا تعليميًا منظمًا على إحدى منصات التعلم عبر الإنترنت والتي تقدم برامج منظمة، حيث ترشدك هذه المنصات خطوة بخطوة خلال لغة برمجة معينة أو تقنية معينة، وتجد في المنصات الموثوقة مكانًا واحدًا جامعًا لكل ما تحتاج إليه في رحلة تعلمك لمسار أو مجال ما من مجالات البرمجة، بجانب الإرشاد الأكاديمي وغيرها من المميزات الأخرى. يُمكنك الاطلاع على أحدث الدورات في مجال البرمجة باللغة العربية من هنا.
  • الطريقة الثانية: البحث عن تدريب يمنحك الفرصة للتعلم واكتساب المهارات المطلوبة من خلال العمل على مشاريع واقعية خلال هذا التدريب.
  •  الطريقة الثالثة: يمكنك البحث عن وظائف في مجال البرمجة تتطلب خبرة بسيطة أو لا تشترط وجود خبرة أصلًا، ثم بناء مهاراتك وتطويرها بمرور الوقت.

مع بعض الجهد والمثابرة، واستعدادك الدائم لتعلم مهارات جديدة يُمكنك التغلب على هذا التحدي وزيادة فرصتك في الحصول على وظيفة في مجال البرمجة الذي تريده.

5. المنافسة الكبيرة بين المبرمجين

يمكن أن تكون المنافسة على وظائف البرمجة شرسة، وغالبًا ما يكون هناك العديد من المرشحين المؤهلين الذين يتقدمون لنفس الوظيفة، والذي يجعل من الصعب على المبرمج أن يبرز من بين الحشود وأن يلاحظه أصحاب العمل المحتملين. ووفقًا لبعض الإحصائيات، فإنه يتقدم لكل وظيفة حوالي 250 سيرة ذاتية، ومن بين هؤلاء المرشحين يتم استدعاء من 4 إلى 6 لإجراء مقابلة، ويحصل واحد فقط على الوظيفة.

طرق التغلب على المنافسة الكبيرة بين المبرمجين:

  • الطريقة الأولى: تتمثل إحدى طرق التميز في امتلاك معرض قوي (portfolio) لعرض مهاراتك وخبراتك. ألقِ نظرة على الصورة التالية التي تُمثل معرض أعمال أحد المبرمجين المبتدئين.
معرض أعمال أحد المبرمجين المبتدئين - مقال 5 تحديات يواجهها المبرمج المبتدئ في الحصول على وظيفته الأولى

المصدر

  • الطريقة الثانية: الحصول على توصيات قوية من الأشخاص الذين يُمكنهم أن يشهدوا بمهاراتك وإمكانياتك. ألقِ نظرة على الصور التالية والتي توضح بعض التوصيات على موقع لينكد ان.
صورة توضح التوصيات الموجودة على موقع لينكد ان - مقال 5 تحديات يواجهها المبرمج المبتدئ في الحصول على وظيفته الأولى
صورة توضح التوصيات الموجودة على موقع لينكد ان - مقال 5 تحديات يواجهها المبرمج المبتدئ في الحصول على وظيفته الأولى

المصدر

  • الطريقة الثالثة: يجب عليك أن تصمم سيرتك الذاتية وخطاب التقديم (Cover letter) للوظيفة المحددة التي تتقدم لها في مجال البرمجة بعناية؛ حيث يستغرق موظفو الموارد البشرية ست ثوانٍ في المتوسط لفحص سيرتك الذاتية. يجب عليك أن تبرز أي مهارات أو خبرات ذات صلة تجعلك مرشحًا قويًا لهذا المنصب. احرص على كتابة مهارات يبحث عنها أصحاب الأعمال عندما يبحثون عن مبرمج في مجال ما من مجالات البرمجة. إن كنت تريد أن تعمل في مجال تطوير الويب كمطور واجهات أمامية مثلًا، فمهارات مثل جافا سكريبت و CSS و HTML وغيرها من المهارات التي تخص مجال تطوير الواجهات الأمامية يجب أن تكون موجودة في سيرتك الذاتية؛ حيث يبحث 63% من موظفي الموارد البشرية عن السير الذاتية التي كُتبت خصيصًا للوظيفة المُتقدم لها. يُمكنك قراءة هذا المقال لمعرفة المزيد عن كتابة السيرة الذاتية.

وفي الختام، يمكن أن يكون العثور على وظيفة كمبرمج مهمة صعبة، خاصةً بالنسبة لأولئك المبتدئين في المجال. ومع ذلك، من خلال التركيز على اكتساب خبرات ومهارات جديدة، والتأكد من مواكبة أحدث التقنيات، وتحسين مهاراتك التقنية باستمرار، والاهتمام بسيرتك الذاتية، يُمكنك زيادة فرصتك في العثور على وظيفة مناسبة والنجاح فيها.

طرق للتغلب على نقص الخبرة بالنسبة إلى المبرمج المبتدئ:

  •  الطريقة الأولى: التطوع أو التدريب في شركة من أجل الحصول على بعض الخبرة الواقعية. يمكنك استخدام بعض منصات التواصل الاحترافية مثل لينكيدان في البحث عن فرص تدريب، والذي من الممكن أن يكون مدفوعًا. كل ما عليك فعله هو الذهاب لموقع لينكد ان، أو أى موقع توظيف آخر كموقع وظف (Wuzzuf) مثلًا، والبحث فيهم عن فرص تدريب عن طريق ضبط فلاتر البحث على تدريب أو (Internship).
  • الطريقة الثانية: العمل على إنشاء المشاريع الشخصية، وإنشاء معرض خاص تعرض فيه مهاراتك، فيمكنك مثلًا العمل على إنشاء مشروع تطبيق للهاتف أو تطوير موقع ويب.
  • الطريقة الثالثة: يمكن أن يكون الانخراط في مجتمع البرمجة مفيدًا أيضًا، فغالبًا ما تكون هناك لقاءات ومنتديات وفاعليات للتعلم من المبرمجين الأكثر خبرة والتواصل مع أصحاب العمل المحتملين.

طرق التغلب على المنافسة الكبيرة بين المبرمجين:

  • الطريقة الأولى: تتمثل إحدى طرق التميز في امتلاك معرض قوي (portfolio) لعرض مهاراتك وخبراتك. ألقِ نظرة على الصورة التالية التي تُمثل معرض أعمال أحد المبرمجين المبتدئين.
  • الطريقة الثانية: الحصول على توصيات قوية من الأشخاص الذين يُمكنهم أن يشهدوا بمهاراتك وإمكانياتك.
  • الطريقة الثالثة: يجب عليك أن تصمم سيرتك الذاتية وخطاب التقديم (Cover letter) للوظيفة المحددة التي تتقدم لها في مجال البرمجة بعناية، فيجب عليك أن تبرز أي مهارات أو خبرات ذات صلة تجعلك مرشحًا قويًا لهذا المنصب. احرص على كتابة مهارات يبحث عنها أصحاب الأعمال عندما يبحثون عن مبرمج في مجال ما من مجالات البرمجة. إن كنت تريد أن تعمل في مجال تطوير الويب كمطور واجهات أمامية مثلًا، فمهارات مثل جافا سكريب و CSS و HTML وغيرها من المهارات التي تخص مجال تطوير الواجهات الأمامية يجب أن تكون موجودة في سيرتك الذاتية. يُمكنك قراءة هذا المقال لمعرفة المزيد عن كتابة السيرة الذاتية.

طرق التغلب على عدم وجود شبكة قوية من العلاقات:

  • الطريقة الأولى: حضور الفاعليات المختلفة، مثل اللقاءات أو المؤتمرات الخاصة بالتكنولوجيا والبرمجة. سيعطيك هذا فرصة لمقابلة الأشخاص الذين يعملون في مجالك البرمجي، وربما كسب بعض المعارف والعلاقات القيمة. ألقِ نظرة على هذه الفاعلية لتتعرف أكثر عن تفاصيل مثل هذه الفاعليات البرمجية.
  • الطريقة الثانية: الوصول إلى الأشخاص الذين تعرفهم والذين يعملون في مجال اهتمامك البرمجي وطلب المشورة عن طريق لينكيدان.
  • الطريقة الثالثة: يُمكنك استخدام وسائل التواصل الاجتماعي للتواصل مع الأشخاص في مجالك وتوسيع شبكتك وظهورك رقميًا. ألقِ نظرة على هذا المقال والذي يوضح لك كيف تسوق لنفسك وتظهر رقميًا.

يمكنك العمل على إنشاء مشروع تطبيق للهاتف أو تطوير موقع ويب مع زملائك، أو البحث عن مواقع تتبنى فكرة تطبيق المشاريع مثل موقع Codementor والذي تجد به عددًا من المشاريع لمجالات برمجية مختلفة، وكذلك أن تُساهم في إنشاء مشاريع على GitHub.

مقالات ذات صلة

ملخص مؤتمر Flutter Forward 2023

زمن القراءة: 5 دقائق في الخامس والعشرين من يناير الماضي، انطلقت فاعليات مؤتمر  2023 Flutter Forward في مدينة نيروبي بدولة كينيا. وجاء في هذا المؤتمر آخر التحديثات التي تمت…

اشترك
نبّهني عن
2 تعليقات
أقدم
أحدث الأكثر تصويتا
Inline Feedbacks
عرض جميع التعليقات